Wednesday, May 21, 2014

“سيمانتك” تكشف عن حزمة حلول للحماية المتقدمة ضد التهديدات


أعلنت شركة سيمانتك اليوم عن اعتمادها نهجًا جديدًا تمامًا لتأمين الحماية المتقدمة ضد التهديدات، حيث كشفت الستار عن خارطة طريق مكونة من حزمة حلول متكاملة تعكس قوة الابتكار في المجال الأمني، والتي بإمكانها مساعدة العملاء على معالجة مشاكلهم الأكثر تعقيدًا، حسب قولها.

ويستند هذا النهج على عرضين جديدين، وهما خدمات سيمانتك الأمنية المدارة Advanced Threat Protection وحلول سيمانتك Advanced Threat Protection Solution، اللذان يعملان على ربط التنبيهات واستقصاء المعلومات مع مجموعة من التقنيات الأمنية بهدف تأمين الوقاية المناسبة ضد الهجمات الشاملة.

وقالت سيمانتك إن منهجيتها الشمولية تقوم على الاستفادة من الفوائد المحققة عند العمل الجماعي للتقنيات الأمنية، وتحويل المعركة ضد التهديدات المتقدمة إلى وظيفة سهلة الإدارة، من شأنها توفير حماية أقوى وإعطاء الشركات قيمة مضافة.

وأضافت الشركة أن التقنيات الأمنية التي وصفتها بالمبتكرة وآلية استقصاء المعلومات التابعة لها تعد حماية قوية ومتقدمة ضد التهديدات، وعليه فإنها ستستند على هذه النقطة الجوهرية من أجل تطوير الدفاعات المناسبة لتأمين الحماية ضد الهجمات المتقدمة التي تتطور باستمرار.

وذكرت سيمانتك أن تغذية الحماية المتقدمة ضد التهديدات ATP التابعة لها ستجري تغذيتها بالخبرة التي تعلمتها حول التهديدات المتقدمة، والتي استقتها من حلول الطرفيات الحالية التي تؤمن الحماية لحوالي 200 مليون جهاز، ومن حلول حماية البريد الإلكتروني وأمن شبكة الإنترنت الحالية، التي تفحص أكثر من 8.4 مليار رسالة بريد إلكتروني، و1.7 مليار طلب تصفح للشبكة يوميًا.

وأشارت الشركة إلى ارتفاع معدل الهجمات المركزة باستمرار وإلى أن تصرفات مجرمي الإنترنت أصبحت أكثر ضراوةً من أي وقت مضى، وعليه فإن المعادلة المتعددة الأوجه اللازمة لتأمين الحماية ضد هذه التهديدات أصبحت بدورها أكثر تعقيدًا، حسب تعبيرها.

وعلى الرغم من أن الحلول المستندة على أمن الشبكات تمثل التوجه الأكثر مثاليةً لمواجهة التهديدات المتقدمة، التي تحظى باهتمام متزايد يومًا بعد يوم، لفتت سيمانتك إلى أن أقسام تقنية المعلومات تواجه كميات هائلة من الحوادث والخروقات، فهناك عدد كبير جدًا من الإشارات الإيجابية الكاذبة، وقائمة طويلة من العمليات اليدوية التي يتوجب معالجتها من دون الاستعانة بالخبراء والمهارات الضرورية، الأمر الذي يترك الشركات مكشوفة ومعرضة للمخاطر.

ومن جانبه قال بريان داي، نائب الرئيس الأول لدى سيمانتك “لتأمين خط الدفاع المناسب للنجاح في صد كافة أنواع الهجمات المركزة التي نشهدها في اليوم، عليك التوسع بسياسة التركيز من الصد إلى الكشف المبكر والرد مباشرةً. كما أن أمن الشبكات لوحده لن يستطيع حل المشكلة، فالعدو يستهدف جميع نقاط التحكم بدءً من البوابات ومرورًا بالبريد الإلكتروني ووصولًا إلى أجهزة الحاسب. لذا، فإن الشركات بحاجة إلى حلول أمنية تربط بين نقاط التحكم هذه، على أن تكون ذات قدرات عالية على الاستجابة عند الحوادث، واستقصاء المعلومات العالمية، وذلك كي تتمكن من التغلب على هؤلاء المجرمين، وشركة سيمانتك تملك القدرة على طرح هذه الترسانة القوية من حلول الربط في السوق”.

وتعتزم شركة سيمانتك توفير حلول الجيل القادم من منهجية الحماية المتقدمة ضد التهديدات ATP في الأسواق بدءً شهر حزيران/يونيو 2014، وهي الخدمات الأمنية المدارة Advanced Threat Protection التي تعمل على الحد بشكل كبير من زمن الكشف، وتحديد الأولويات، والاستجابة للحوادث والخروقات الأمنية، وذلك من خلال تحقيق التكامل ما بين أمن الطرفيات ومنتجات أمن الشبكات التي يوفرها الباعة كطرف ثالث.

حيث ستمكن هذه البيانات العملاء من الاحتواء والاستجابة بفعالية وسرعة، والتحقق وعلاج الهجمات غير المعروفة، من أجل القضاء على الهجمات اليومية التي تستطيع مراوغة الحلول الأمنية التقليدية. وبإعطاء الأولوية للتهديدات الحقيقية، يصبح بإمكان أقسام تقنية المعلومات في الشركات الحد من معدل النتائج الإيجابية الكاذبة، وخفض تكاليف التشغيل، وضمان تأمين حماية الثغرات الأمنية الأكثر أهمية.

وقالت الشركة إن حلول Advanced Threat Protection Alliance التابعة لها تعد نظام حماية تفاعلي لشركاء أمن الشبكات، والذي يتضمن حاليًا تقنيات برمجية لنقاط التحكم Check Point Software Technologies، وشبكات “بالو ألتو” Palo Alto Networks و”سورس فاير” Sourcefire، التي أصبحت جزءً من “سيسكو” Cisco.

ومن خلال هذا النظام التفاعلي، سيتم الكشف عن شبكة البرمجيات الخبيثة وربطها مع نشاط الطرفيات، الأمر الذي سيساعد على الحد بشكل كبير من التنبيهات الكاذبة من خلال تحديد الحوادث الهامة، وتمكين العملاء من الاستجابة بشكل أسرع للحوادث الأكثر أهمية.

وبدوره قال تشاد كينزلبيرغ، النائب الأول لرئيس قسم تطوير الشركات والمؤسسات لدى شركة “بالو ألتو نتوركس”، “إن عروض Palo Alto Networks WildFire عبارة عن حل فعال للغاية ومعتمد وقائم على الحوسبة السحابية ، وهو مخصص لكشف التهديدات المتقدمة التي تهدد شبكات العملاء في عصرنا الحالي ومنعها. كما أن عملية دمج حلول WildFire مع حلول الجيل القادم من سيمانتك الخاصة بخدمات الأمن المدارة، واستقصاء المعلومات الأمنية، وحماية الطرفيات، يوفر مزيجًا قويًا لهزيمة تهديدات الإنترنت الأكثر تقدمًا”.

وفي غضون الأشهر الستة المقبلة، تعتزم شركة سيمانتك طرح خدمتين رئيسيتين، الأولى هي خدمة استجابة للحوادث جديدة تمامًا، توفر للعملاء إمكانية الوصول الفوري إلى مجموعة من القدرات والمعلومات والمهارات من خلال مجموعة سيناريوهات مختلفة للاستجابة للحوادث.

أما الثانية فهي خدمة استقصاء معلومات جديدة، حيث ستوفر رؤية وإطلاع حول التهديدات والتحليلات، والتي من شأنها تشكيل نظرة وصفتها بالثاقبة في مجال مخاطر الأصول الرئيسية في الإنترنت من خلال البوابة الإلكترونية، وتغذية البيانات، وعروض استقصاء المعلومات القائم على الخدمة، بالإضافة إلى تقديم خدمة المعلومات المدارة، التي من شأنها توفير تقارير متقدمة حول الجهات الفاعلة وراء التهديدات، وذلك بوضوح غير مسبوق عبر التطرق إلى أنواع الهجمات التي قد تستهدف الشركة.

وقالت الشركة إن ربط جميع هذه الحلول معًا، سيتيح لها الفرصة لتسويق حلول الحماية المتقدمة ضد التهديدات ATP، والتي من المقرر أن تدخل في خضم مرحلة الاختبارات التجريبية في غضون الستة أشهر، ومن ثم سيصار إلى طرحها بشكل عام في الأسواق في غضون الأشهر الـ 12 المقبلة.

وسيعمل هذا الابتكار الشامل على تقديم حلول الحماية المتقدمة ضد التهديدات ATP بشكل متكامل، وعلى امتداد الأجهزة الطرفية، والبريد الإلكتروني، والبوابات الالكترونية، وذلك لتزويد العملاء بتقنيات الكشف المتفوقة وقدرات الاستجابة العالية عند كل نقطة تحكم.



هذا وسيتم طرح وتطوير تقنيتين مبتكرتين وحديثتين من شأنهما تعزيز قدرات الحل على الكشف والاستجابة، وهما Symantec’s Dynamic Malware Analysis Service وهي بيئة لتحديد آلية الوصول قائمة على السحابة تتيح إمكانية استخدام التحليل السلوكي للمحتويات النشطة من اجل تسريع عملية تحديد نوع التهديد، وSynapse التي تسمح بالتواصل السهل والانسيابي ما بين الطرفيات، والبريد الإلكتروني، والبوابات الالكترونية لتسهيل عملية تحسين الاستجابة.

وتقوم منصة شبكة سيمانتك العالمية لاستقصاء المعلومات GIN بجمع قياسات عشوائية عن بعد مقدمة عن طريق مئات الملايين من العملاء وأجهزة الاستشعار التي تعمل على مدار الساعة، وتستعين شركة سيمانتك بهذه البيانات، التي تشكل أكثر من 3.7 تريليون صف من البيانات الأمنية القياسية والمتنامية عن بعد، لاكتشاف الهجمات الجديدة، ومراقبة شبكات المهاجمين، وتطوير القدرات التنبؤية، والتقنيات الوقائية التي تقدم حماية لا مثيل لها من التهديدات المتقدمة لعملائنا بطريقة أوتوماتيكية.

كانون تطرح كاميرتَي الفيديو الاحترافيتين XF205 وXF200


أطلقت شركة كانون الشرق الأوسط مجموعة جديدة من كاميرات الفيديو الاحترافية، وهي كاميرتَي “إكس إف 205″ XF205 و “إكس إف 200″  XF200اللتين قالت إنهما تتحليّان بمزايا قوية ووظائف احترافية وجودة صور عالية الدقة لفئات متعددة من مستخدمي الكاميرات.

وقالت الشركة “انطلاقًا من تصميم كاميرتَي XF105 و  XF100الناجحتين، تمّ تحسين الكاميرتين الجديدتين لتعكسان ملاحظات وآراء المحترفين من مجالات مختلفة. وتتوسّع مجموعة XF أكثر، فتقدم كلا الكاميرتان نطاقًا أوسع من تنوع الوظائف، مع نظام فيديو عالي التعريف أقوى من كانون، وعدّة أنماط تسجيل، واتصال لاسلكي، وتصميم تشغيلي محسّن، ليحظى المستخدم بحرية أكبر لتصوير الفيديو ومشاهدته وتوزيعه.”

وأوضحت كانون أن الكاميرتين صممتا لتسمحان بإنجاز ما لم يكن من الممكن إنجازه مع كاميرا فيديو صغيرة. ومن خلال دمج جودة الصور المذهلة مع تصاميم احترافية جديدة، تقدّمان مرونة ترفع من مستوى عملية التصوير، حسب قولها.

وتعمل الكاميرتان بنظام الفيديو عالي التعريف HD Video System من كانون، وتتّسمان بتحسينات ملحوظة. فكلتاهما تشمل عدسة عالية التعريف من كانون بزاوية واسعة قياس 26.8 ملم مع زوم بصري ×20، إلى جانب أحدث مستشعر تصوير HD CMOS PRO من كانون ومعالج DIGIC DV 4 القوي. ومع تسجيل بنسق MPEGبسرعة 50 ميجابت في الثانية ومعاينة ألوان 4:2:2، تكون النتيجة فيديو بنوعية مناسبة للبثّ، مع حساسية عالية ومجال دينامي واسع يقدّم نتائج مذهلة حتى في حالات الإضاءة المنخفضة.

وقالت الشركة إنه قد جرى تصميم كاميرتي XF205 و  XF200لتلبية متطلّبات المصوّرين المتنامية والمتنوّعة، إذ تسمحان  بالتصوير لعدة منصات في آن واحد. وهما قادرتان على تسجيل ملفات MXF عالية التعريف إلى بطاقاتCF وملفات MP4 على بطاقات SD في الوقت عينه وبتعريف عالٍ أو بوضوح أقل، وهذا حل ممتاز لالتقاط الفيديو المخصص للبث وللقنوات الإلكترونية.

وتقدّم كانون ثلاث حلقات عدسات منفردة لضبط البؤرة والزوم والقزحية بإعداد يعرفه مشغّلو الكاميرات المتمرّسون، وذلك لتأمين استجابة أسرع بكثير في بيئات التصوير الحيوية.

وأُجرت شركة كانون تحسينات ملحوظة من أجل تسهيل عملية تأطير اللقطات ومراقبتها. ويتّسم محدّد المناظر بوضوح 1.23 مليون نقطة، لدقّة أكبر عند ضبط البؤرة. وأما شاشة OLED فقياس 3.5 بوصة مع تباين أعلى، وألوان أكثر حيوية، وأوقات استجابة أسرع، لتحسين الأداء في الإضاءة الساطعة.

وقالت الشركة أن كاميرتي XF205 و  XF200تعتبران مثاليتان للمصوّر الأقل خبرة. فإلى جانب الضبط والدقة اللذين يتوقعهما المستخدم المحترف، يساعد ترتيب أزرار التحكم السهل، ونمط التصوير التلقائي، وباقة من وظائف المساعدة، ومنها رصد الوجه Face Detection، المستخدم الهاوي أيضًا على التقاط فيديو رائع.

وتشتمل الكاميرتان على اتصال لاسلكي واتصال بالإيثرنت للاتصال مباشرة ولاسلكيًا بمجموعة من الأجهزة كالهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والحاسب المحمول. وقالت كانون إن الاتصال اللاسلكي يقدم حرية التحكّم بالكاميرا من مسافة بعيدة، ورؤية لقطات الفيديو عن بعد، ونقل الملفات بسهولة عبر تقنية FTP من دون حاجة إلى أي برمجيات إضافية.

كما تسمح وظيفة CameraAccess الجديدة ببث ملفات الوكيل ذات الوضوح الأقل إلى جهاز آخر عبر الاتصال اللاسلكي، لزيادة سرعة مشاركة المحتوى، مثل اللقطات الإخبارية. وإضافة إلى ذلك، توسّع كاميرا XF205 خيارات الاتصال مع دمج محطات 3G-SDI/HD-SDI و  Timecodeو  Genlockلدمج الكاميرتين مع كاميرات متعدّدة أو مع معدات بث أخرى.

تسريب فيديو لهاتف “جالاكسي إس 5 أكتيف”


تسرب الثلاثاء مقطع فيديو لما قيل إنه هاتف “جالاكسي إس 5 أكتيف” Galaxy S5 Active الذي تعتزم سامسونج الكشف عنه، وذلك في إطار سلسلة هواتف “جالاكسي أكتيف” التي تطلقها الشركة.

وتمتاز هذه السلسلة من هواتف الشركة بمقاومتها الفائقة للعوامل المحيطة والاستخدام المفرط، حيث إنها معدة للعمل أثناء ممارسة الرياضيات القاسية مثل السباحة والتزلج على الثلج والاحتفالات الموسيقية.

ويظهر في الفيديو نسخة خاصة بشركة الاتصالات الأمريكية أيه تي أند تي AT&T من هاتف جالاكسي إس 5 أكتيف التي تأتي خلفًا لهاتف جالاكسي إس 4 أكتيف الذي كشفت عنه سامسونج حزيران/يونيو من العام الماضي.

ويجلب الهاتف الذي يظهر في الفيديو الذي نشرته قناة TK Tech News على موقع مشاركة الفيديو يوتيوب، نفس الأزار التي جاء بها سلفه جالاكسي إس 4 أكتيف، كما أنه يمتاز عن السابق بأنه يقدم شاشة من نوع “سوبر أمولد” Super AMOLED وبدقة 1080p.

وفيما يتعلق بالمواصفات الداخلية، يُتوقع أن يعمل الهاتف بمعالج من نوع “كوالكوم سنابدراجون 801″ رباعي النوى والمستخدم ضمن هاتف جالاكسي إس 5، وبالإضافة إلى ذلك، سيقدم الهاتف 2 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي وكاميرا خلفية بدقة 15.9 ميجابكسل.

جوجل تزيح آبل لتصبح العلامة التجارية الأعلى قيمة في العالم


تمكنت شركة جوجل من إزاحة نظيرها آبل من المركز الأول لتصبح “العلامات التجارية الأعلى قيمة في العالم” لعام 2014، وذلك وفقًا لدراسة جديدة.

وفبحسب الدراسة التي أجرتها “ميلوارد براون”، وهي شركة عالمية تركز على العلامات التجارية والإعلام والاتصالات، انخفضت قيمة العلامة التجارية الخاصة بشركة آبل بنسبة 20% مقارنة بالعام الماضي لتصبح 148 مليار دولار، فيما زادت قيمة شركة جوجل بنسبة 40% لتبلغ 159 مليار دولار.

وكانت استثمارات جوجل في مشروع السيارات ذاتية القيادة، ونظارتها الذكية، وعدد من الشراكات الخاصة بنظام التشغيل “أندرويد” التابع لها، بما في ذلك الساعات الذكية المرتقبة، أسفرت عن 15,4 مليار دولار من الإيرادات خلال الربع المالي الماضي وعن 3.45 مليار دولار من الأرباح.

ووفقًا لقائمة BrandZ الخاصة بشركة مليوراد براون حول العلامات التجارية الـ 100 الأعلى قيمة في العام، سيطرت الشركات التقنية على المراكز الأولى، وهي الأسرع من حيث نمو قيمة العلامات التجارية.

وجاءت شركة آي بي إم ثالثًا في تصنيف الشركات التقنية، وبقيمة 107,5 مليار دولار، ثم مايكروسوفت بقيمة 90,1 مليار دولار، ثم شركة تنسينت مالكة تطبيق التراسل الفوري وي تشات وبقيمة 53 مليار دولار، ثم جاءت شركات، فيسبوك وسامسونج وأوراكل وإتش بي وسيمنز وياهو وتويتر وسيسكو ولينكد إن وإنتل وسوني، على التوالي.

وقال بيتر ويلش، مدير قائمة BrandZ لدى شركة مليوراد براون “إن العلامات التجارية الخاصة بالخدمات الرقمية مثل جوجل وفيسبوك وتويتر وتنسينت ولينكد إن لم تعد مجرد أدوات، فقد أصبح جزءًا من حياتنا اليومية”، حسب تعبيره.

وكانت شركة شركة آبل تمكنت العام الماضي من الاستحواذ على المركز الأول لتصبح “العلامات التجارية الأعلى قيمة حول العالم” لعام 2013، لتضع بذلك حدًا لتاريخ دام 13 عامًا كانت فيه شركة كوكا كولا الأولى دون منازع، وذلك حسب تقرير لشركة “إنتربراند” Interbrand صدر في أيلول/سبتمبر الماضي.

شرطة دبي تعتزم استخدام نظارة جوجل في إصدار الغرامات المرورية


تعتزم شرطة دبي قريبًا استخدام نظارات جوجل الذكية في إصدار الغرامات المرورية، فضلًا عن تحديد والتعرف على السيارات المطلوبة، حسبما أفاد مسؤول كبير في جهاز الشرطة الثلاثاء.

ويعمل “قسم الخدمات الذكية” لدى شرطة دبي حاليًا على اختبار نظارة “جوجل جلاس” بغية استخدامها من قبل شرطة المرور.

وتمتاز نظارة جوجل التي توضع على الرأس وتملك كاميرا بدقة 5 ميجابكسل، بقدرتها على التقاط الصور وتسجيل الفيديو والوصول إلى البريد الإلكتروني وإرشاد المستخدمين أثناء القيادة، كما أنها قادرة على الحصول على البيانات من الإنترنت عبر ربطها لاسلكيًا بهاتف ذكي.

وقدم العقيد خالد ناصر الرزوقي، مدير عام الخدمات الذكية في شرطة دبي، عرضًا لكيفية استخدام نظارة جوجل من قبل قوى الأمن، وكان فريق الخدمات الذكية قد قام بإنشاء تطبيقين لاستخدامهما من قبل ضباط الشرطة.

ويتيح التطبيق الأول لعناصر الشرطة التقاط صور عن الانتهاكات المرورية باستخدام النظارة ليقوم بدوره بنقلها فورًا إلى النظام الخاص بالشرطة، فيما يقوم التطبيق الثاني بمساعدة العناصر في التعرف على السيارات المطلوبة.

ويتعين على عنصر الشرطة النقر على جانب النظارة لالتقاط الصور، ثم سيجري إرسال الموقع والوقت والتاريخ تلقائيًا إلى النظام، أما بالنسبة للتطبيق الآخر فيتعين على العنصر النظر إلى لوحات السيارات لتقوم النظارة بمسحها ومطابقتها مع سجل نظام الشرطة للتعرف على السيارات المطلوبة.

وقال الرزوقي إن نظارة جوجل وباعتبارها إحدى أحدث التقنيات، تعمل شرطة دبي على اختبارها حتى تصبح متوفرة للعموم لتقوم بتبنيها، وأضاف “إن اجتازت اختباراتنا ووجدنا أنها جهاز مفيد، فإننا قد نقرر إطلاقها وشراء المزيد منها”.

يُذكر أن نظارة جوجل متاحة حاليًا للبيع فقط داخل الولايات المتحدة الأمريكية وبسعر 1,500 دولار، ومن المتوقع أن يجري طرح النظارة للاستهلاك التجاري ولعموم المستخدمين حول العالم بنهاية العام الجاري 2014، وبسعر مقارب لأسعار الهواتف الذكية.

بث مباشر للعبة Modern Combat 5: Blackout عبر موقع Twitch


أعلنت شركة GameLoft  عن عزمها القيام ببث مباشر للعبة Modern Combat 5: Blackout وذلك يومي الخميس والجمعة في 22 و23 مايو الجاري، وذلك في تمام الساعة 5 مساءً و8 صباحاً على التوالي بتوقيت غريتنش عبر موقع Twitch.

وكانت الشركة قد أعلنت في وقت سابق أن هذه اللعبة هي أول لعبة ضمن سلسلة “مودرن كومبات” التي ستدعم اللغة العربية لدى إطلاقها، وستحمل اسم “Modern Combat 5: ظلام الحرب”.

وقالت الشركة إنها ستقوم أيضا ببث خاص للبلاد العربية في موعد آخر ذكرت أنها ستعلن عنه قريباً، وأضافت أنه يمكن لعشاق الألعاب المشاركة في مشاهدة البث والاستفسار عن اللعبة أثناء البث للحصول على معلومات إضافية.

وتعتبر سلسلة Modern Combat من تطوير شركة Gameloft أحد أشهر “ألعاب التصويب” First Person Shooter على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وهي تحظى بجماهيرية كبيرة. قد سبق للشركة أن أعلنت أن هذا الجزء سيكون أول جزء يدعم اللغة العربية بشكل كامل وقد تقرر أن يكون الإسم الرسمي للنسخة العربية هو Modern Combat: ظلام الحرب ومن المتوقع أن تصدر اللعبة بشكل رسمي في الربع الثاني من 2014.

وقالت الشركة أن هذا الجزء سيقدم رسوماً أفضل بكثير كما أن قصة اللعبة ستكون مليئة بالمواقف المثيرة والمهام المتنوعة مابين القتال ومطاردات السيارات والتي ستزيد من إثارة اللعبة.

ووفقاً للشركة فإن الجزء الجديد يحتوي أيضاً على بعض الإضافات الجديدة مثل الطائرات بدون طيار التي تسمح لللاعب بأن يقوم بمسح المنطقة للتأكد من خلوها من الأعداء او تحديد أماكنهم. أيضاً سيكون بإمكان اللاعب التحكم في مسار الرصاصة حين يستخدم بندقية القنص، الأمر الذي يمنحه إحساساً أكبر بالإثارة، كما أن اللعبة ستمنح اللاعب فرصة إضافية في حالة الإصابة عبر إتاحة عودتك للعبة من قبل حلفائك ولكن لعدد محدود من المرات.

وأشارت الشركة المطورة أن اللعب الفردي لن يكون هو الشيء الوحيد الذي سيجذب لاعبي Modern Combat، فميزة اللعب الجماعي ومباريات الفرق ستكون هي مقياس مهارة اللاعبين حول العالم، وسيكون بإمكانك أن تقوم بتكوين فريق من أصدقائك أو اللاعبين الأخرين والتنافس مع بقية اللاعبين حول العالم في الكثير من الفعاليات الفردية والجماعية في اللعبة.

وتحتوي اللعبة على العديد من المميزات الإجتماعية مثل الدردشة الجماعية والدردشة بين أعضاء الفريق الواحد من أجل وضع مخططاتهم للفوز، وسيكون بإمكانك الإطلاع على ترتيبك الفردي وترتيب فريقك ضمن القوائم المحلية والعالمية.

فيسبوك تكشف عن خدمة مجانية لمكافحات الفيروسات


أعلنت فيسبوك الثلاثاء عن إضافة ميزة جديدة تتيح للمستخدمين الذين يملكون أجهزة مصابة بالفيروسات فحصها وتنظيفها مجانًا، وذلك في إطار “أنظمة كشف ومنع سوء الاستغلال” التابعة لها.

وأوضحت الشركة أن الخدمة الجديدة تأتي بالتعاون مع شركتي تطوير برمجيات مكافحة الفيروسات “إف-سيكيور” F-Secure و “تريند مايكرو” Trend Micro، وتقوم فيسبوك بتقديم توصيات وفقًا لنوع البرمجيات الخبيثة المكتشفة.

وشرحت فيسبوك كيفية عمل الميزة بالقول إن إشعارًا سيظهر للمستخدم الذي يملك جهازًا مصابًا ببرمجية خبيثة عند تسجيل الدخول إلى الشبكة الاجتماعية ليقترح عليه أحد منتجين، إف-سيكيور أو تريند مايكرو.

وفي حال قام المستخدم باختيار تنزيل التطبيق، فسيقوم الأخير بتثبيت نفسه والبحث عن الفيروسات والتخلص منها، ومن ثم سيتلقى المستخدم نتائج عملية الفحص كإشعارات على فيسبوك، وعند الانتهاء سيقوم التطبيق بإزالة تثبيت نفسه تلقائيًا.

ولم توضح فيسبوك ما هي أنواع الأجهزة التي تدعمها الخدمة الجديدة، ولا ما هي أنواع عمليات الفحص التي تقوم بها.

وتأتي هذه الخطوة من قبل فيسبوك للحد من عدد الروابط المشبوهة التي يجري مشاركتها بين مستخدمي شبكتها الاجتماعية، خاصة بين من يملكون أجهزة مصابة بالفيروسات.

وقالت فيسبوك إنها تعتزم توفير خيارات برمجية إضافية في المستقبل، كونها تتطلع إلى عقد المزيد من الشراكات مع شركات تطوير برمجيات مكافحة الفيروسات أخرى.

101 مليون درهم مبيعات “دورة الربيع من جيتكس شوبر 2014″


قال مركز دبي التجاري العالمي، الجهة المنظمة لدورة الربيع من معرض “جيتكس شوبر 2014″، إن الحدث قد حقق في عامه الثاني مبيعات بلغت 101 مليون درهم، وزاره 126,425 زائرًا من أنحاء المنطقة على مدى أيامه الأربعة.

وأفاد عارضون مشاركون في “دورة الربيع من معرض جيتكس شوبر”، من شركات التجزئة الكبرى والعلامات التجارية العالمية الشهيرة، بتحقيق مبيعات كبيرة في الدورة التي أسدل الستار على فعالياتها في 26 نيسان/إبريل الماضي، وحققت فيها الهواتف الذكية والحواسيب المحمولة واللوحية وتلفزيونات LED والتلفزيونات فائقة الوضوح وكاميرات DSLR، رواجًا كبيرًا.

وأعربت تريكسي لوه ميرماند، النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي، عن سعادتها بالنتائج المتحققة في دورة الربيع الثانية من معرض جيتكس شوبر 2014، مشيرة إلى أن الحدث نجح في ترسيخ أهميته للمستهلكين والشركات كأكبر معرض لمبيعات الإلكترونيات الاستهلاكية بالتجزئة في المنطقة، حسب تعبيرها.

وذلك في ضوء ما قالت إنه طلب قويّ في السوق على أحدث الأجهزة والتقنيات الاستهلاكية ترافَق عروض ممتازة من أحدث المنتجات أدّى إلى تحقيق العارضين مبيعات ممتازة، وأضافت “شهدنا هذا العام زيادة كبيرة في مساحات العرض التي حجزتها شركات تجزئة كبرى، كما نجحنا في استقطاب علامات تجارية رائدة للمشاركة في الحدث للمرة الأولى، علاوة على تقديمنا لمناطق التجارب المبتكرة التي أتاحت المجال أمام المتسوقين لتجربة الأجهزة والتقنيات والمقارنة بينها قبل شرائها”.

واستفادت العلامات التجارية العالمية الشهيرة من تأثير المعرض ونفوذه الذي لا نظير له، لعرض أحدث منتجاتها. وقال محمد حليلي، المدير العام لشركة “لينوفو” في منطقة الخليج، إن نجاح “لينوفو” في دورة الربيع من جيتكس شوبر 2014 “تجاوز توقعاتنا”، مشيرًا إلى زيادة في أعداد الزوار لمستها شركته منذ اليوم الأول، وأضاف: “ظلّت منصة العرض الخاصة بنا صاخبة خلال أيام المعرض الأربعة، واستقطبت ابتكاراتنا الاستثنائية متعدد الأنماط والعروض الخاصة التي قدّمناها، عددًا كبيرًا من المتسوقين حتى الدقيقة الأخيرة من المعرض، ما أسهم في تجاوزنا لأهدافنا المرسومة”.

ومن جانبه، قال كريستوف كورسي، المدير القُطري في الإمارات لدى شركة “بلاك بيري”، إن دورة الربيع من جيتكس شوبر 2014 “كانت ناجحة بامتياز لكل من له علاقة بعلامة بلاك بيري”. ونوّه كورسي بالإفادات الإيجابية التي حصلت عليها شركته من شركاء البيع بالتجزئة، مؤكّدًا أن بعضهم حقق نموًا في المبيعات وصل إلى 100 بالمائة خلال المعرض، وأضاف: “لقيت تشكيلة أجهزة “بلاك بيري 10″ إقبالًا واسعًا من المتسوقين بفضل قدراتها الخاصة بتعظيم التواصل وتعزيز العلاقات وتحسين الإنتاجية”.

وتعتزم كثير من شركات التجزئة الكبرى والعلامات التجارية العالمية، ممن شاركت في “دورة الربيع من جيتكس شوبر 2014″، المشاركة في معرض “جيتكس شوبر” المزمع إقامته بين 27 أيلول/سبتمبر و 4 تشرين الأول/أكتوبر 2014 بمركز دبي التجاري العالمي، في تأكيد لما يقول القائمون على المعرض إنه للمكانة المرموقة لهذا الحدث وأهميته كمنصة إقليمية رئيسية للنمو في قطاع الإلكترونيات الاستهلاكية.

تويتر تطلق ميزة التغريد بأكثر من صورة بموقعها وبتطبيقها لأندرويد


أعلنت تويتر عن إطلاق ميزة جديدة في شبكتها الاجتماعية تتيح لمستخدميها مشاركة مجموعة من الصور في تغريدة واحدة، وذلك بدلا من الاكتفاء بصورة واحدة.

وأوضحت تويتر أن الميزة تتيح لجميع مستخدمي شبكتها الاجتماعية من موقع “الويب” أو عبر تطبيق نظام أندرويد مشاركة حتى أربع صور في التغريدة الواحدة.

وكانت تويتر قد اختبرت ميزة التغريد بأكثر من صورة منذ مارس الماضي عبر تطبيق الشبكة الاجتماعية لنظام iOS، وذلك قبل أن توفرها لمجموعة أكبر من المستخدمين.

وتظهر مصغرات الصور المتعددة بجانب بعضها البعض أسفل التغريدات على تويتر، إلا أن مستخدمي الشبكة الاجتماعية قادرون على تكبير تلك الصور عبر الضغط على أي منها.

وأشارت تويتر إلى أن تلك الميزة هدفها زيادة استخدام الصور في التغريدات، خاصة أنها تأتي بعد إطلاق ميزة أخرى قبل شهور تتيح لمستخدمي الشبكة الاجتماعية الإشارة لمستخدمين أخرين في الصور التي يشاركونها بتغريداتهم.

يذكر أن دراسة سابقة كانت قد أجرتها تويتر أشارت إلى أن التغريدات التي تضم صورًا يتفاعل معها مستخدمي شبكتها الاجتماعية بشكل أكبر، حيث يتم إعادة تغريد التغريدات التي تضم صورًا بنسبة 35% أكثر مقارنة بالتغريدات التي تحتوي على نص فقط.

يجدر الإشارة إلى أن ميزة التغريد بأكثر من صورة متاحة الآن عبر الإصدارات الجديدة من تطبيقات تويتر سواء نسخة نظام أندرويد المتوافرة عبر متجر “جوجل بلاي”، أو نسخة نظام iOS المتوافرة عبر متجر “آب ستور”.

مايكروسوفت تطلق إصدار مطور من Type Cover للوحيات سيرفس


أزاحت شركة مايكروسوفت الستار عن الإصدار الجديد من غطاء حواسب “سيرفس” اللوحية المدمج به لوحة مفاتيح، والمعروف باسم Type Cover، وذلك على هامش الكشف عن الحاسب اللوحي “سيرفس برو 3“.

وأكد بانوس باناي، نائب رئيس مايكروسوفت لحواسب سيرفس، أن مهندسي شركته قاموا بتطوير الإصدار الجديد من Type Cover لعلاج المشاكل التي واجهها مستخدمو الإصدارات السابقة.

وأوضح باناي أن لوحة اللمس، TrackPad، في الإصدار الجديد من Type Cover، أكبر من الإصدارات السابقة بنسبة 63%، ومزودة بسطح أقل احتكاكاً بنسبة 78% مما يزيد من كفاءة اللوحة عند الاستعمال للتحكم بالحاسب اللوحي.

وأضاف نائب رئيس مايكروسوفت أن الإصدار الجديد يتضمن لوحة مفاتيح معاد تصميمها بشكل يسرع من عملية الطباعة ويقلل من جهد المستخدم المبذول عند الكتابة.

وأكد باناي أن استخدام الإصدار الجديد من Type Cover مع حواسب “سيرفس”، خاصة حاسب “سيرفس برو 3″ اللوحي الجديد، يجعل من تلك الأجهزة أقرب إلى الحواسب المحمولة التقليدية.

وكانت مايكروسوفت، خلال مؤتمرها للكشف عن الحاسب اللوحي “سيرفس برو 3″، قد أشارت إلى أن حاسب “سيرفس برو 3″ يعد بديل مثالي للحواسب المحمولة، حيث عقدت مقارنة بين جهازها الجديد وحاسب ماك بوك برو الخاص بشركة آبل.

وقالت مايكروسوفت أن حاسبها اللوحي، الذي يعمل بالإصدار ويندوز 8.1 برو، يمكن استخدامه بفضل غطاء Type Cover في أي وقت كحاسب محمول مزود بشاشة تعمل باللمس وببطارية تمتد حتى 9 ساعات.

ولم تكتفى مايكروسوفت بالكشف عن الإصدار الجديد من غطاء Type Cover، بل كشفت عن قاعدة، docking station، لزيادة منافذ الحاسب اللوحي “سيرفس برو 3″، حيث تضم 3 منافذ USB 3,0 ومنفذين USB 2.0 ومنفذ لكابل الإنترنت ومنفذ للصوت ومنفذ لتوصيل شاشات خارجية تدعم العرض بدقة 4K.

يذكر أن مايكروسوفت تنوي توفير الغطاء Type Cover مقابل 130 دولار أمريكي بعدة ألوان منهم الأسود والبرتقالي والبنفسيجي والازرق الغامق والأزرق الفاتح، فيما ستتوافر القاعدة مقابل 200 دولارا.

إطلاق الإصدار 35 من متصفح كروم بتحسينات بالأداء ولسد ثغرات أمنية


أعلنت جوجل عن إطلاق الإصدار 35 من متصفح الإنترنت “كروم”، مؤكدة أن الإصدار الجديد يحمل تحسينات في أداء البرنامج إضافة إلى علاج لعدة ثغرات أمنية.

وقالت الشركة أن الإصدار الجديد، الذي يحمل الرقم 35.0.1916.114، يسد نحو 23 ثغرة أمنية تم اكتشافها في المتصفح، منها ثلاث ثغرات أمنية تصنف بأنها عالية الخطورة وثلاثة ثغرات متوسطة الخطورة.

وأضافت جوجل أنها أجرت كذلك عدة تعديلات في بنية المتصفح البرمجية لتضمن تحسين استقرار “كروم” اثناء الاستخدام، كما زودت الإصدار الجديد بعدة مميزات قائمة على لغة البرمجة “جافا سكريبت”.

وأشارت الشركة إلى أن هناك عدة مميزات للمطورين في الإصدار 35، خاصة مطوري تطبيقات الويب الخاصة بالأجهزة النقالة، حيث يعطي الإصدار الجديد تحكم أكبر للمطورين فيما يتعلق بالخصائص الموجهة لمستخدمي الشاشات التي تدعم اللمس.

ويتوافر الإصدار 35 لنسخ متصفح “كروم” لأنظمة ويندوز أو ماك أو لينكس، وهو الإصدار الذي يتم تثبيته بشكل تلقائي عند المستخدمين المفعلين لخاصية التحديث الصامت بإعدادات البرنامج، كما يمكن تثبيته يدوياً عبر تنزيله من الموقع الإلكتروني google.com/chrome.

هذا، وقامت جوجل كذلك بتحديث تطبيق “كروم” لنظام أندرويد، حيث أصبح التطبيق يدعم ميزة إعادة فتح التبويبات المغلقة حديثاً، إضافة إلى ميزة تشغيل الفيديوهات مع الترجمة في وضع الشاشة الكاملة.

وحصل تطبيق “كروم” لنظام أندرويد كذلك على علاج لبعض الثغرات التي اكتشفت في الإصدارات القديمة، إضافة إلى دعم بعض من الأجهزة التي توفر ميزة النوافذ المتعددة، بجانب ميزة لبث الفيديو إلى أجهزة “كروم كاست”.

يذكر أن التحديث الجديد لتطبيق تصفح الانترنت “كروم” متوافر عبر متجر “جوجل بلاي” للأجهزة الذكية العاملة بنظام أندرويد بداية من الإصدار 4.0 المعروف باسم “آيس كريم ساندويتش”.